من نحن

01
خدمات أصداء سوريا

خدماتنا

الأعمال الوثائقية

نقوم في أصداء سوريا بإنتاج الأفلام الوثائقية المرئية و نوفر أيضاً خدمات إنتاج الوثائقي للجهات الخارجية حيث نقوم بدور التنفيذ أو الإشراف ضمن الأراضي السورية حيث يمكننا توفير اللقطات المطلوبة و المقابلات مع الأشخاص المطلوبين و حتى أداء الأدوار التمثيلية التعبيرية و نوفر المعدات المطلوبة و الكوادر للتحرك مع فرق الإنتاج الخارجية و نقوم بتأمين لقطات الأرشيف المطلوب.

الأعمال الفنية الدرامية و المسرحية

إنطلاقاً من تعاوننا مع الكثير من المواهب الفنية في شمال غرب سوريا المحرر , قمنا في أصداء سوريا بتأسيس فريق مسرحي مؤلف من ممثلين و فنانين ورسامين و أدباء لهم بصمتهم في الشمال السوري حيث قمنا بتنفيذ ألعديد من الفعاليات المسرحية و الفنية  كان لها صدى واسع في شمال سوريا المحرر, هذا و نوفر خدمات إنتاج الأعمال السينمائية و الدرامية و المسرحية وتنفيذ الفعاليات من إضاءة و تصوير و معدات مسرح وتوفير الكوادر المطلوبة بأعلى معايير فنية ممكنة.

التأليف و التوزيع الموسيقي و التسجيل الصوتي

نقدم في أصداء سوريا خدمات التأليف و التوزيع الموسيقي و الإنتاج الصوتي المسموع حيث يضم الاستوديو الخاص بنا أفضل المعدات الإحترافية المعيارية من أجهزة مزج الصوت ولوحات التوزيع و ميكروفونات التسجيل و أجهزة التسجيل الرقمية , كما أننا نعمل من خلال خبرتنا الواسعة بإنتاج الأعمال الغنائية بالتعاون مع أفضل المواهب من عازفين و موسيقيين و مغنيين , هذا و نقدم خدمات التأليف و التوزيع الموسيقي التصويري الخاص بالأعمال الدرامية و السينمائية و الوثائقية 

02
معايير أصداء سوريا

معايير العمل

الأعمال المرئية

نسعى في أصداء سوريا توظيف المعايير العالمية لصياغة الأعمال التي تنتج داخل الأراضي السورية حيث نؤمن في أصداء سوريا بتخصصية العمل ووضع الإنتاج بين أيدي خبيرة حيث يتألف فريقنا من مختصين ذوو خبرة عالية بمجالاتهم لاسيما التصوير و الإضاءة و فنيي الصوت و المونتاج , حيث نعمل وفق خطة عمل معيارية للحفاظ على رؤية إنتاجية معيارية فنية حيث نهتم بجميع تفاصيل العمل من السيناريو إلى تفاصيل المشاهد إلى أداء الممثلين إلى المؤثرات البصرية و حتى دراسة الموسيقى التصويرية المناسبة للعمل.

الأعمال المسموعة

لانهتم في أصداء سوريا لإنتاج أعمال مسموعة ملاحقة للمحتوى الرائج و إنما نسعى دائماً لتقديم أعمال غير محكومة زمنياً يمكن دائماً العودة للاستماع إليها و نسعى دائماً للتنويع بالأنماط الموسيقية التي نعمل على إنتاجها لكن وفق معايير التوزيع الموسيقي العالمية ونعتمد النمط الأوركسترالي الكلاسيكي مبتعدين عن تأطير الموسيقي بإطار واحد فقط و مبتعدين عن استخدام أنماط توزيع مطروقة مسبقاً حيث تبدأ مشاريع التوزيع الموسيقي لدينا كفراغ صوتي يتم بعدها تصنيع الأصوات و اختيار الآلات وفقاً للهوية السمعية المناسبة ذوقياً لنمط العمل المطلوب.

تقديم المساعدة للفرق الخارجية

نحرص في أصداء سوريا على تقديم خدمات الإنتاج الإعلامي للفرق الخارجية للمساهمة في تنفيذ الأعمال المرئية الوثائقية و الدرامية و توفير الإستشارات الفنية لإنجاز الأعمال كما نحرص على توفير الكوادر المحترفة و توفير بيئة عمل إحترافية كما نستطيع توفير التنسيق و مشاهد الأرشيف المطلوبة كما نوفر خدمة تنفيذ الأعمال المرئية في الداخل السوري.

03
أهدافنا

أهدافنا

الإيمان العميق بقضية الثورة السورية

أصداء سوريا هي فكرة ولدت من رحم الثورة السورية حيث عايش فريق أصداء سوريا أحداث الثورة السورية منذ بداياتها في 2011 ويؤمن الفريق بأن أحد أهم جوانب مناصرة الشعب السوري يتم عبر إيصال معاناته إلى وسائل الإعلامي العالمية بأفضل المعايير حيث أن الإعلام اليوم يعتبر من أهم الأسلحة ضد نظام الأسد القاتل و الذي قام بالكثير من جرائم الحرب ضد الشعب السوري و كان لابد لنا من توثيق هذه الجرائم وإنهاء حجج المجتمع الدولي حيث أننا في أصداء سوريا نسعى دائماً لإيصال معانات الشعب السوري في المناطق المحررة من حكم نظام الأسد بأفضل معايير ممكنة للتغلب على أجندات الجهات الإعلامية المختلفة و التي تحاول دائماً صياغة الثورة السورية على أنهاحرب أهلية و تسى للمساواة بين الضحية و الجلاد.

تعبئة الفراغ الإعلامي المعياري

مر إعلام الثورة السورية عبر سنواته العشر بالكثير من المراهقات حيث تم أخذ معيار تصوير بدايات الثورة عبر كاميرا الهاتف على أنه المعيار الإعلامي الوحيد و هذا أعطى للعالم و لنظام الأسدذريعة بأن مقاطع الفظائع التي قام بها النظام مزورة و مفبركة , وكان لابد لنا في أصداء سوريا من إعادة صياغة الأعمال الإعلامية التي تخرج من الداخل السوري بطريقة إحترافية معيارية غير قابلة للتكذيب لتعبئة الفراغ الحاصل في إعلام الثورة.

تفعيل الجانب الفني للثورة السورية

نقوم في أصداء سوريا بإنتاج الأعمال الغنائية الموسيقية و الأعمال الفنية التي تعبر عن تطلعات و مطالب الشعب السوري و تتحدث عن معاناته لنكون المؤسسة الإعلامية الأولى في الشمال السوري التي تعمل على إنتاج الأغاني و توزيع الموسيقى من الداخل السوري حيث تعتبر الموسيقى و المسرح و الغناء من أهم أدوات التعبير حيث أنها ليست بحاجة لمترجم لكي يفهمها العالم .

تواصل معنا لطلب خدمتك




    انتقل إلى أعلى